أساليب التعامل

الآثار الإيجابية للألعاب الإلكترونية

الآثار الإيجابية للألعاب الإلكترونية

يعد تفشي الألعاب الإلكترونية إحدى أهم الطرق التي يتم استخدامها في تعليم الأطفال، فلها أنواع كثيرة ومتعددة وتختلف بحسب أعمار الأطفال ومراحل تقدم قدراتهم العقلية، وتتطور بالتقدم مع التكنولوجيا وقد تم الاستغناء بشكل كبير عن الألعاب القديمة التقليدية كاليدوية منها والبدائية فتحولت إلى رقمية لتحقق ذكاء أكبر للطفل وفائدة أكبر.

و كما استعرضنا في بحث سابق مرتبط عن مخاطر الاستخدام الخاطئ للأجهزة الإلكترونية على الأطفال ، سوف نستعرض لكم في بحثنا اليوم

 إيجابيات وبعض الآثار المتعلقة بالألعاب الإلكترونية في التعليم

حيث أوصى خبراء التعليم بتلك النوعية من الألعاب التعليمية للأطفال بناء على دراسات ومتابعات ونتائج استخلصوها ومن أهمها :

  1. إلغاء الملل لدى الطفل :

تعد الألعاب التعليمية من أهم الطرق لتعليم الطفل, و تزيد من قدرة الطالب على تذكر الدروس و تجعل هذا الامر شيئاً جميلاً له.

فالطفل ليس معتاداً على تحمل المسؤوليات أو الالتزام لأداء المهام المكلف بها, لذلك نلاحظ نتائج غير مرضية عند إجباره على المذاكرة, فمن الممكن أن يكبر لديه إحساس  كره للمدرسة بشكل عام وإجراء المذاكرات و الامتحانات بشكل خاص, فهذه الألعاب تقوم بدمج التسلية والتعليم والترفيه في اّن واحد, لذلك ينصح الخبراء و المختصون للرجوع لها بالنسبة للمواد التي يكون الطفل كارهاً لها.

إقرأ أيضا:التفاهم الزوجي و الاستقرار الأسري
  1. ملفتات للنظر :

قد ينتبه بعض الأهالي على أطفالهم بقلة التركيز و تشتت أذهانهم عندما يحين وقت مراجعة الدروس, حتى لو فعلوا فلن يكون التركيز لديهم لفترة طويلة, ونفس الحال لدى المعلمين فإنهم يعتبرونها سبب رئيسي سلبي في إعاقة السير التعليمي, فالدراسات العلمية التي شملت الألعاب التعليمية وقوة فاعليتها, أثبتت بأنها الحل الأفضل من هذه الجوانب, فإن جميع الألعاب التعليمية الإلكترونية بكل أنواعها اليدوية والرقمية تعتمد بشكل أساسي على الملفتات النظرية والسمعية معاً, فهي تكون ملفتة لانتباه الطفل بشكل دائم, فعندما يقوم الطفل باستخدام هذه الألعاب فإنه يستخدم حاستين على الأقل في وقت واحد, فهذا يزيد من كمية تركيز الطفل وانتباهه عند دراسة مواد التعليمية المختلفة.

  1. زيادة الثقة لدى الطفل :

ليس الهدف الأساسي من هذه الألعاب تخرين المعلومات في ذاكرة الطفل فقط, فإن فوائد هذه الألعاب أكثر مما ذكرناه سابقاً, فهي تقوم بإكساب الطفل مهارات فريدة وعديدة, فهي تزيد ثقة الطفل بقدراته وشخصيته, لذلك هذه الألعاب تعد من فئة التعليم الفردي, لأن الطفل عندما يقوم باللعب يتوصل للمعلومة تلقائياً بدون مساعدة أحد سواء معلمته أو أهله, فدور الأهل يكون فقط في توجيه الطفل لطريقة اللعب, فعندما ينهي اللعبة و يصل للنتيجة المطلوبة, تزداد لديه الثقة بنفسه و حواسه و قدرته بالقيام بالأعمال المكلف بها.

إقرأ أيضا:تربية الأطفال بالضرب
  1. زيادة النمو العقلي :

و أيضا ليس الهدف الأساسي من هذه الألعاب هو تسهيل العملية الدراسية واستذكار الدروس والمعلومات, فلها العديد من الأثار الجيدة, فللحصول على هذه الأثار هو الرجوع إلى الألعاب التعليمية مما يجعله أمر ضروري, فهي تساعد بشكل كبير بزيادة مستوى تفكير الطفل و تقوم بتنشيط وزيادة القدرات العقلية والإدراكية له, فإن اندماج الطفل في هذه الألعاب, يزيد من قدرته التخيلية والإبداعية, وحسب الدراسات أن أكثر ما يقوم بإحداث هذا الأمر هو الألعاب التعليمية, أمام الألعاب التقليدية و القديمة اليدوية.

  1. مراعاة الفروق الفردية :

تم تخصيص هذه الألعاب و تصميمها ووضع عامل الفروق الفردية بشكل رئيسي, فلا يقتصر الهدف الأساسي للعبة هو التعليم فهي طريقة لتقييم و تحديد مستوى الطالب و قدراته, فهي تتضمن مستويات و مراحل, فحسب قدرة الطالب العقلية و العمرية التي هو فيها يتم تحديد إمكانياته, فهي مخصصة لتكرار المراحل الحالية التي يكون عندها الطالب, فلن يتمكن من الانتقال إلى المرحلة التالية إلا عند إتقان المرحلة السابقة لها, فإن وجود مراحل متتالية يجعل الطفل متحمساً وراغباً لها حتى ينهيها وإنهاء كل مستوى للعبة.

  1. تحسين الحالة المزاجية لطفلك
  2. تعزيز الاسترخاء وتقليل القلق
  3. التنشئة الاجتماعية

هي فائدة أخرى لألعاب الفيديو في العالم الرقمي، هذه هي الطريقة التي يمكن لطفلك من خلالها التواصل مع أصدقائه والتخلص من التوتر

إقرأ أيضا:الصحة النفسية للطفل [1]
  1. تطوير مهارات حل المشكلات

يمكن أن تقوي ألعاب الفيديو المهارات المعرفية للطفل، وتحسن قدرة الطفل على التفكير بطرق ثلاثية الأبعاد.

نصائح للعب الآمن عند الأطفال

ستساعدك هذه النصائح على مراقبة لعب طفلك لألعاب الفيديو وتساعدك على وضع حدود معه.

الحد من وقت النظر إلى الشاشة.

إذا كانت وحدة التحكم في الألعاب لطفلك موجودة في غرفته، فقد لا يمكن معرفة مقدار الوقت الذي يقضيه عليها

تقترح الأكاديمية الأمريكية لطب الأطفال ما لا يزيد عن ساعتين من وقت الشاشة، يمكن أن يساعدك الاحتفاظ بوحدة التحكم الخاصة بطفلك في غرفة أخرى على مراقبة وقته بسهولة

 

تعرف على ما يلعبونه.

ابق على اطلاع حول الألعاب التي يلعبها طفلك. في حين أنه من غير الواضح ما إذا كانت ألعاب الفيديو العنيفة تجعل الأطفال عنيفين، فقد ترغب في تقييد ألعاب الفيديو العنيفة أو غير اللائقة

 

ابحث عن السلوك المقلق.

إذا لاحظت أن طفلك دائمًا ما يكون متعبًا أو سريع الانفعال أولا يعمل بشكل جيد في المدرسة، يجب أن تتحدث معه حول ما يحدث، اقترب منهم بسلوك لطيف ومفيد

 

العبوا سوياً.

يعد الجلوس وممارسة الألعاب مع أطفالك طريقة رائعة للتواصل، ويمكنك أيضًا مشاهدة ما يلعبونه، تأكد من فهم لعبتهم وما يحلو لهم، وبعد ذلك سيكونون أكثر انفتاحًا للحديث عن المشكلات التي يواجهونها.

 

إذا كان طفلك يظهر سلوكًا مستقرًا أو غير منتظم، فقد يكون الوقت قد حان للتوقف عن اللعب.

مع ذلك، فإن ممارسة ألعاب الفيديو باعتدال طريقة آمنة لطفلك لتعلم العديد من المهارات والسلوك الإنتاجي.

 

الألعاب الالكترونية في التعليم

السلوك التخريبي للطفل

الاستخدام الخاطئ للأجهزة  الالكترونية

الوجبات الصحية للأطفال في المدرسة

المراجع

  1. https://knowablemagazine.org/article/mind/2019/video-games-educational-benefits. تم الاطلاع بتاريخ 11-11-2022
السابق
حفل تخرج و امتحان التخرج لكتاكيت السكر م.ن و أ.ر.ج و التقرير التعليمي والسلوكي السنوي والتوثيق الفردي للأطفال المتخرجين
التالي
السلوك التخريبي للطفل

اترك تعليقاً